الاتصال
الهاتف:
91 387 51 57 91 387 51 58 احجز موعداً

He leído y aceptado la Política de privacidadPlease leave this field empty.

[dynamicmail]
معلومات

 

تتعامل هذه الخدمة مع جميع أمراض الأوعية الدموية.

الأجهزة المستخدمة: Acuson Aspen Advanced، Esaote Technos،Philips T 700.
ويصل سنوياً عدد المرضى الذين تُجرى عليهم عملية جراحية ما يقارب 1000 مريض، كما تحظى العلاجات داخل الوعائية والأمراض الوريدية الحوضية بتطوّر خاص.

img_05

ماذا نعالج؟

متلازمة احتقان الحوض

img_02

تسبّب متلازمة احتقان الحوض في الألم أثناء الجماع بالنسبة للنساء ودوالي الخصية بالنسبة للرجال.

ويتم تشخيص دوالي الحوض وعلاجها في نفس الوقت بفضل فريق متعدد التخصصات مثل فريق مستشفى Ruber Internacional.

ويُعتبر مرض الدوالي منتشراً على نطاق واسع بين السكان، لا سيما بين النساء، فهو يرتبط ارتباطاً وثيقاً بالحمل. ويعاني عدد كبير من المصابين بدوالي الساقين من الدوالي في الحوض أيضاً، ويُطلق عليه متلازمة احتقان الحوض. ونظراً للزيادة الكبيرة في التوعي الذي يحدث في منطقة الرحم والمبيض أثناء الحمل، فإن دوالي الأوردة يتطوّر في الحوض، حول الرحم.  وتتسبّب دوالي الأوردة في زيادة الضغط وبعد ذلك تؤدي إلى ظهور دوالي أوردة أخرى في مناطق سفلية مثل الأعضاء التناسلية (الفرج) والساقين.

ويُعتبر مرضاً غير معروف، رغم أنه يعاني منه 20% من النساء اللواتي أنجبن أطفالاً ويتضمن عنصراً وراثياً مهماً، ولكن علاجه بسيط وليس به أي تعقيدات.

وتتمثّل أهم أعراض متلازمة احتقان الحوض في الألم المزمن في الحوض، إحساس ثقيل في المنطقة السفلى من البطن، لا سيما في وضع الوقوف، والألم أثناء ممارسة الجنس. وعادةً ما ترافقها أيضاً دوالي أوردة المهبل (الفرج) ودوالي أوردة الأطراف السفلية.

ورغم أن دوالي الساقين تم دراسته كثيراً ومعالجته بأساليب مختلفة، إلا أنه “يوجد جهل كبير، حتى على المستوى المهني، بدوالي داخل الحوض التي في غالبية الحالات تكون سبب دوالي الأطراف السفلية”، وفقاً لما قاله الدكتور خابيير ليال مونيديرو، رئيس وحدة طب الأوعية والجراحة الوعائية بمستشفى Ruber Internacional.

وحالياً يمكن تشخيص هذا المرض ومعالجته في نفس الوقت، بفضل فريق طبي يضم جرّاحين وعائيين وأخصائيي الأشعة الوعائية التداخلية (فريق متعدد التخصصات) ذوي خبرة واسعة في تشخيص هذه المشكلة وعلاجها، مثل الفريق الطبي الذي يتميّز به مستشفى Ruber Internacional.img_03

وبالإضافة إلى الأعراض والعلامات السريرية المذكورة، يُجرى التشخيص باستخدام التصوير بالموجات فوق الصوتية والإيكو دوبلر، الذي يُعتبر أسلوباً غير جائر يوفّر معلومات كبيرة. وأحياناً يكون من المفيد اللجوء إلى تقنيات التصوير الأخرى مثل التصوير المقطعي المحوري المحوسب للأوعية وتصوير الأوعية بالرنين المغناطيسي. وكما أوضح الدكتور سانتياغو ثوبيكوا الذي يعمل في خدمة التصوير التشخيصي الخاصة بمستشفى Ruber Internacional، فإن “التشخيص اليقيني الذي يكون مرافَقاً في نفس الوقت بالعلاج، يُجرى باستخدام تخطيط الوريد عن طريق قثطار صغير (أنبوب) مقياسه أصغر من 2 مم يتم إدخاله عبر وريد ثنية المرفق والتنقّل تحت مراقبة الأشعة لاستقناء أوردة الحوض التي تعاني من الدوالي. وفي تلك الأثناء يمكن معالجتها عبر الانصمام. أيْ أنه تُجرى عملية انسداد من خلال إيداع مواد مصلِّبة ولفائف “coils” من شأنها سدّ الأوردة المريضة تماماً”.

ويتم معالجة دوالي أوردة الساقين عن طريق ثقوب أو شقوق صغيرة لأنها سطحية جداً، في حين أنه “لمعالجة دوالي الأوردة داخل البطن نحتاج إلى جراحة معقدة جداً”، وفقاً للدكتور ليال مونيديرو الذي يؤكّد أنه “رغم ذلك، ففي فريق عملنا الذي يجري التقنية المذكورة، يمكن إجراء العلاج بدون تخدير، في عملية تدوم بين 20 و30 دقيقة تتطلّب البقاء في المستشفى سوى 4 ساعات.”

ويملك مستشفى Ruber Internacional غرفة تصوير رقمي وتداخلي للأوعية من الجيل الأخير حيث يتم إجراء العديد من التشخيصات والمعالجات التي تحسّن كثيراً من نوعية حياة المرضى الذين يعانون من هذا المرض. ويتم متابعة الحالات من خلال الممارسة السريرية والإيكو دوبلر كل 6 أشهر. وإذا حصل حمل جديد فهناك احتمالات كثيرة لظهور المرض من جديد.img_04img_01

وبعد إجراء الانصمام، تتحسّن بشكل  كبير أعراض الألم في الحوض والإحساس الثقيل في البطن، ودوالي الأطراف السفلية، فضلاً عن تحسّن ملحوظ في ألم الجماع.

ويعاني الرجال من مرض وريدي مشابه جداً يُعرف باسم دوالي الخصية، ويتمثّل في توسّع الأوردة التي تقع حول الخصية ويتسبّب في الألم واضطراب الحيوانات المنوية، ويمكن أيضاً أن يؤدي إلى ضمور الخصية. ويعاني بين 16% و20% من الرجال من دوالي في إحدى الخصيتين، وهذا يُعتبر أحد الأسباب الأكثر شيوعاً للعقم. ويُجرى أيضاً التشخيص من خلال الإيكو دوبلر، ويكون العلاج مشابهاً جداً لعلاج دوالي الحوض، حيث يتم إدخال قثطار صغير من الذراع لسدّ الوريد المنوي المسبّب للدوالي.


أمّ الدم في الأبهر البطني

img_06

معالجة أمّهات الدم في الأبهر البطني بدون جراحة مفتوحة.

تم في مستشفى Ruber Internacional إجراء أكثر من 200 عملية بتقنية داخل وعائية. وتُجرى هذه التقنية من خلال شقوق صغيرة أو ثقوب عبر الأربية، دون الحاجة إلى فتح البطن.

وتتمثّل أحد مظاهر مرض الشرايين الأكثر شيوعاً (التصلب الشرياني) في تشكّل أمّهات الدم، التي هي عبارة عن تمدّد التجويف الشرياني مما يتسبب في ضعف جداره واحتمال حدوث تمزق عفوي بنزيف كبير في البطن وهو ما يعني وجود خطر عالي للوفاة.

وتُعتبر أمراض الشرايين الأبهرية والأطراف السفلية شائعة جداً بين السكان، وخاصة لدى كبار السن. ويُعدّ الأبهر هو الأنبوب الرئيسي الذي يوزع الدم إلى أحشاء البطن والحوض والأطراف السفلية. وتحمل شرايين الساقين الأوكسجين للعضلات، وعندما تضيق بسبب التصلب الشرياني يحدث نقص في الإرواء مما يضطر المرضى للتوقف عن المشي، وهذا يُعرف باسم “العرج المتقطع”.

ففي حين تظهر أعراض معروفة في مشاكل الشرايين في الساقين، تُعتبر أمّ الدم في الأبهر البطني مرضاً لا يحدث أي أعراض ويتم تشخيصه عادةً عن طريق الصدفة “عند إجراء تصوير بالموجات فوق الصوتية أو التصوير المقطعي المحوري المحوسب بسبب مرض مثلاً في البروستاتا، الفقرات الفقرات القطنية، إلخ”، وفقاً للدكتور سانتياغو ثوبيكوا الذي يعمل في خدمة التصوير التشخيصي الخاصة بمستشفى Ruber Internacional.

ويؤكد الدكتور خابيير ليال مونيديرو، رئيس وحدة طب الأوعية والجراحة الوعائية في مستشفى Ruber Internacional، قائلاً: “إن خطر التمزق العفوي يعتمد على حجم كيس أمّ الدم، وهو ما يُلزم إجراء علاجٍ عندما يصل حجم القطر إلى 5 سم”. وقد كان يتمثّل العلاج التقليدي في الجراحة المفتوحة، وهي تقنية عدوانية جداً بمعدل مهم من المضاعفات الطبية المرتبطة: القصور الكلوي، احتشاء عضلة القلب، الالتهاب الرئوي، إلخ. كما ينطوي على هذه التقنية دخول المستشفى والعناية المركزة لمدة عشرة أيام تقريباً.img_07

وفي السنوات الأخيرة تم تطوير تقنية فعالة جداً لمعالجة أمّهات الدم تُجرى من خلال شقوق أو ثقوب صغيرة في الأربية، دون الحاجة إلى فتح البطن. وتتمثّل هذه التقنية داخل الوعائية في استبعاد كيس أمّ الدم من خلال بدلة داخلية مشعبة. يتعلّق الأمر بدعامات مغلفة تستبعد كيس أمّ الدم وتتموضع تحت الشرايين الكلوية وتمتدّ حتى الشرايين الحرقفية. وتسمح هذه التقنية بالمبيت في المستشفى فقط بين 24 و48 ساعة، ويكون معدّل مضاعفاتها أقل بكثير من الجراحة التقليدية، مما يوصى بها بصفة خاصة المرضى كبار السن الذين يكون خطر التخدير لديهم أكبر.

وعلى الرغم من أنها ليست جراحة مفتوحة، فهي تقنية تتطلب تدخّل عدد من الخبراء المتخصصين. ويضم مستشفى Ruber Internacional فريقاً طبياً متعدد التخصصات (جراحون وعائيون، أخصائيو الأشعة الوعائية التداخلية)، يملك خبرة واسعة ويجري هذا العلاج في غرفة تصوير رقمي بأداء عالي تتميّز بتموقعها في منطقة العمليات الجراحية، وهو ما يسمح بالجمع بين تكنولوجيا متقدمة وبيئة معقّمة. ويضيف الدكتور سانتياغو ثوبيكوا أن هذا “يسهّل كثيراً العلاج لأن جودة الصورة عند مشاهدة الأبهر وفروعه عالية جداً وهذا يساعد في وضع البدلة الداخلية بشكل دقيق”.

ويؤكد الدكتور ثوبيكوا أن “قبل بضع سنوات كانت نسبة عالية من المصابين بأمهات الدم يصلون إلى المستشفى بعد حدوث التمزق، ولكن حالياً يتم اكتشافها في مرحلة مبكرة بفضل تصنيات التصوير. ويتوقّف سبب أمهات الدم على مجموعة من العوامل مثل: العوامل الوراثة، ضعف جدران الشرايين، وبصورة رئيسية تصلب الشرايين وارتفاع ضغط الدم. ويُصاب بها الرجال أكثر، بنسبة 5-6 حالات عند الرجال مقابل حالة واحدة عند النساء”.

ويضيف الدكتور خابيير ليال مونيديرو أنه بعد معالجة أمّ الدم، “من المهم مراقبة المريض؛ وهذا ليس بسبب التدخل العلاجي، بل لأن الأمر يتعلق بمرض مظمن ويمكن أن تظهر انسدادات أو أمهات دم اخرى في مواقع أخرى”.

الفريق الطبي

Dr. Leal Monedero, Javier Team leader
معلومات

Dr Monedero
  • Licenciado en Medicina y Cirugía por la Facultad de Medicina de la Universidad de Valladolid (1972).
  • Especialista en Cirugía Cardiovascular por el Centro Médico Nacional Marqués de Valdecilla, Santander (1977).
  • Especialista en Angiología y Cirugía Vascular por el Centro Médico Marqués de Valdecilla, Santander (1977).
  • Médico adjunto en el servicio de Angiología y Cirugía Vascular del Hospital Ruiz de Alda de la Seguridad Social, Granada (1977-1978).
  • Médico adjunto en el servicio de Angiología y Cirugía Vascular del Hospital Ramón y Cajal de Madrid (1978 – 1987).
  • Jefe del Servicio de Angiología y Cirugía Vascular y coordinador del área quirúrgica de la Escuela Nacional de Tórax e Instituto de Cardiología de Madrid (1997).
  • Jefe del Servicio de Angiología y Cirugía Vascular del Hospital Ruber Internacional de Madrid (1990 hasta el presente).
  • Director y profesor del Máster Universitario en Flebología y Linfología de la Universidad de Alcalá de Henares (2010 hasta el presente).
  • Académico de la Real Academia de Medicina y Cirugía de Valladolid (2012).
  • Profesor de honor de la Facultad de Medicina de la Universidad Militar Nueva Granada de Bogotá.
  • Profesor de honor de la Facultad de Medicina de San José, Bogotá.

Sociedades a las que pertenece:
• Socio de Honor de la Sociedad Ecuatoriana de Flebología.
• Socio de Honor de la Sociedad Colombiana de Flebología.
• Socio de Honor de la Sociedad Argentina de Flebología.
• European Venous Forum (Miembro Fundador).
• International Union of Angiology.
• Sociedad Española de Angiología y Cirugía Vascular.
• Sociedad Centro de Angiología y Cirugía Vascular (Miembro Fundador).
• Union Internationale de Phlébologie.
• Société Française de Phlébologie.
• Society of American Vascular Technology.
• Doppler Club Ibérico (Ex-Presidente).
• Doppler Club España (Ex-Presidente).
• Doppler Club Portugués (Ex-Miembro).
• Society of Non-invasive Vascular Technology (USA).
• Miembro honorario de la Sociedad Peruana de Angiología y Cirugía Vascular.
• American Venous Forum.
• Vicepresidente para España de la Sociedad Panamericana de Flebología y Linfología.
• Miembro honorario de la Sociedad Brasileña de Flebología y Linfología.
• Docente ad-honorem por la Facultad de Medicina de la Universidad Militar Nueva Granada de Bogotá.
• Docente ad-honorem por la Facultad de Medicina de San José, Bogotá.

Dr. Abajo Fernández, Francisco Javier De
معلومات

Dr Abajo Fernández
  • Licenciado en Medicina y Cirugía por la Facultad de Medicina de la Universidad de Valladolid (1991)
  • Título de Máster en Lipoescultura (1996).
  • Título de Máster en Flebología Estética (1997).
  • Programa de doctorado con certificado de suficiencia investigadora de la Universidad Complutense de Madrid. Departamento de Dermatología y Venereología, Hospital Clínico San Carlos (1995-1997).
  • Miembro fundador de la Unión Profesional de Médicos y Cirujanos Estéticos.
  • Médico responsable del Área Estética del Servicio de Angiología y Cirugía Vascular del Hospital Ruber Internacional de Madrid (1998 hasta el presente).
  • Máster Universitario en Flebología y Linfología, Universidad de Alcalá de Henares y Hospital Ruber Internacional de Madrid (2010).
  • Máster en Medicina Estética y Antienvejecimiento, Universidad Complutense de Madrid (2012).
  • Profesor del Máster Universitario en Flebología y Linfología de la Universidad de Alcalá de Henares.

 

Dr. Gallo González, Pablo
معلومات

Dr Gallo
  • Licenciado en Medicina y Cirugía por la Universidad Complutense de Madrid (1998).
  • Cursos de Doctorado realizados en el departamento de Ciencias Morfológicas de la Facultad de Medicina de la Universidad de Alcalá de Henares (1999-2001).
  • Título de Especialista en Angiología y Cirugía Vascular. Residencia realizada en el Hospital Universitario Ramón y Cajal de Madrid (1999-2004).
  • Facultativo especialista de área en el Servicio de Angiología y Cirugía Vascular del Hospital Ramón y Cajal (2004 hasta el presente).
  • Jefe adjunto del Servicio de Angiología y Cirugía Vascular del Hospital Ruber Internacional (2008 hasta el presente).
  • Máster Universitario en Flebología y Linfología: Universidad de Alcalá de Henares y Hospital Ruber Internacional de Madrid (2012).
  • Profesor del Máster Universitario en Flebología y Linfología de la Universidad de Alcalá de Henares.

Sociedades científicas a las que pertenece:

  • Miembro de la Sociedad Española de Angiología y Cirugía Vascular.
  • Miembro de la Sociedad Centro de Angiología y Cirugía Vascular.

Dr. Gómez Santos, José María
معلومات

Dr Gómez Santos
  • Licenciado en Medicina y Cirugía por la Facultad de Medicina de la Universidad Complutense de Madrid (1992).
  • Máster en Medicina de Emergencia por la Universidad Complutense de Madrid en colaboración con el Hospital Clínico Universitario San Carlos, Clínica la Zarzuela y Ayuntamiento de Madrid (SAMUR), 1995.
  • Máster en Valoración del Daño Corporal por la Universidad Complutense de Madrid (Cátedra de Medicina Legal) 1997-1999.
  • Experiencia laboral como médico de empresa y peritaje en accidentes laborales y enfermedades profesionales.
  • Miembro del Servicio de Angiología y Cirugía Vascular del Hospital Ruber Internacional en el área clínica (2013).

Dr. Sánchez Galán, Álvaro Antonio
معلومات

Dr Sánchez Galan
  • Licenciado en Medicina y Cirugía por la Universidad Colegio Mayor de Nuestra Señora del Rosario, Bogotá (Colombia), 1984.
  • Médico especialista en Cirugía General, Universidad Colegio Mayor de Nuestra Señora del Rosario, Bogotá, (Colombia), 1989.
  • Título homologado al título español de licenciado en Medicina y Cirugía.
  • Título homologado al título español de médico especialista en Cirugía General y del Aparato Digestivo.
  • Médico especialista en Angiología y Cirugía Vascular, Universidad Fundación Universitaria de Ciencias de la Salud, Bogotá (Colombia), 2004. Título homologado al titulo español de médico especialista en Angiología y Cirugía Vascular.
  • Miembro del Servicio de Angiología y Cirugía Vascular, Hospital Ruber Internacional (2004 hasta el presente).
  • Profesor del Máster Universitario en Flebología y Linfología de la Universidad de Alcalá de Henares.
خدماتنا

أمراض الشرايين. الجراحة المباشرة للشرايين

  • منطقة الجذوع فوق الأبهرية، الشريان السباتي.
    الشريان تحت الترقوة في منطقة الأبهر البطني.
    أمهات الدم. انسدادات في المنطقة الفخدية المأبضية والشرايين القاصية.

    علاج داخل وعائي، بالتعاون مع خدمة طب الأشعة:
    بدلة أبهرية داخلية، دعامات حرقفية، الشرايين الفخدية المأبضية والقاصية.

الأمراض الوريدية

دراسة ومعالجة القصور الوريدي الحوضي: دوالي الحوض، الاحتقان، دوالي القيلة الدوالية الحوضية. متلازمة الحرقفي (May-Thurner). زراعة دعامات في متلازمة ما بعد الخثار.

الجراحة التقليدية وتقنية الليزر داخل الوعائي. جهاز Closure.

علاجات تجميلية باستخدام المعالجة بالتصليب، مصلبات رغوية دقيقة، المعالجة بمصلبات باردة.

الأمراض اللمفاوية

دراسة ومعالجة الوذمة اللمفية الأولية والثانوية (ما بعد استئصال الثدي)

المختبر الوعائي

دراسة نظام الشرايين والأوردة للرأس والعنق والبطن والأطراف بأجهزة متطورة جداً.

دراسات تخطيط التحجم باستخدام الإيكو دوبلر عبر القحف، جهاز المشي الكهربائي.